تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
Skip Navigation Links
القطاعات
القطاع الخيري
نبذة عن القطاع الخيري
رؤية القطاع الخيري
رسالة القطاع الخيري
المشاريع الأساسية
مشروع 1
مشروع 2
المصارف الخيرية
البرامج الدعوية
إنشاء ودعم المدارس الإسلامية
الصرف على المنكوبين والبرامج الطبية والصحية
مساعدة الأيتام والأرامل والفقراء والمنكوبين
التيسير على المعسرين
توزيع المياه والتمور والأطعمة
بناء المساجد وفرشها وتكييفها
القطاع الزراعي
أضاءة
نبذة عن القطاع الزراعي
رؤية القطاع الزراعي
رسالة و اهداف القطاع الزراعي
المهام و الاستراتيجيات
المشاريع التابعة للقطاع الزراعي
مشروع الباطن
مشروع ضرماء
مشروع الحائر والتوفيق
dates
أكبر مشروع نخيل في العالم - موسوعة جينيس للأرقام القياسية 2
إنجازات القطاع الزراعي
على المستوى التقني
على المستوى العلمي
التسويق
المشاركات والإصدارات العلمية
المنتجات الزراعية
القوائم
القطاع العقاري
نبذة عن القطاع العقاري
رؤية القطاع العقاري
رسالة القطاع العقاري
المجمعات التابعة لإدارة الأوقاف
مكتبات
مجمع الصالحية بالرياض
مجمع المرسلات التجاري السكني
مجمع الرحمانية والتخصصي
مجمع العليا افنيو
مجمع الحراج التجاري السكني الصناعي
مجمع العليا مول
مجمع العليا افنيو
oroba
newbuilding
مجمع الصالحية بجدة
مجمع الصالحية بمكة
الوحدات الشاغرة
القوائم

 

 



أدى التخطيط العلمي الدقيق والدراسات الشمولية والأبحاث المتواصلة التي تهتم بها إدارة أوقاف صالح عبد العزيز الراجحي إلى نجاحات قياسية ونتائج متميزة في إنتاج أجود أصناف فسائل النخيل وأفخر أنواع التمور من ربع مليون نخلة من مشاريعها الزراعية الواقعة بالمنطقة الوسطى التي تتبوأ مركز الصدارة في هذا المجال، ويتوفر لدى القطاع الزراعي ما يزيد على الثلاثين صنفاً من فسائل النخيل المتوفرة على مدار العام والملائمة للظروف الجوية لمنطقة الخليج العربي والمطابقة للمواصفات الفنية التي حددتها وزارة الزراعة، كما يتوفر خلال الموسم  أفخر أنواع التمور وبنوعيات فاخرة ومفروزة وفق أفضل معايير الفرز المراعى فيه الشروط الصحية من حيث التغذية المتوازنة والخالية من متبقيات المبيدات والآفات وفق تقنيات علمية حديثة.
 
أعد القطاع الزراعي إستراتيجية خمسية أولى لتطوير المشروعات الزراعية بدءاً من عام 1432هـ حتى عام 1436هـ ، وخطة استراتيجية خمسية ثانية بدءاً من عام 1437هـ حتى عام 1441هـ، "كعمل مؤسسي" يتكون من مزيج متكامل من الخطط والبرامج الإدارية للوصول إلى رؤية إدارة الأوقاف وتحقيق رؤية ورسالة وأهداف القطاع الزراعي وإرضاء عملائها والمستفيدين منها ومن سمات تلك الإستراتيجيات :ـ
1ـ تطوير البنية التحتيه للمشروعات الزراعية .
2ـ تأهيل الكوادر البشرية من منسوبي القطاع الزراعي بمختلف جنسياتهم ومواقعهم الوظيفية .
3ـ تحسين جودة المنتج مع زيادة كمية الإنتاج لتوفير الأمن الغذائي من الأصناف الممتازة والإقتصادية من التمور
4ـ إزالة أصناف النخيل غير الإقتصادية .
5ـ إزالة أصناف النخيل من مشروع ضرماء التي لاتتناسب مع الأجواء والظروف البيئيه لمحافظة ضرماء .
6ـ إزالة أصناف النخيل المغروسه في تربه غير مناسبه بمشروعي القطاع الزراعي كارتفاع درجة الملوحة بها أو وجودها في مناطق جبليه.
7ـ الإحلال بالغرس بفسائل من الأصناف الممتازة للمواقع التي تم إزالة النخيل منها في مشروعي القطاع الزراعي وبنفس العدد المزال.
8ـ تطهير وتعميق المصارف الزراعية الحالية من أجل تطوير الصرف الزراعي وإنشاء مصارف زراعية إضافية في الأماكن التي في حاجة إلى ذالك لتحسين نمو النخيل وأيضاً لوقف زحف تملح التربة الزراعية.
9ـ إنشاء برك لتجميع مياه الأمطار بمشروع الباطن (شبه سدود).
10ـ  إنشاء آبار جديدة وبرك لتجميع وتبريد مياه الري بمشروعي الإدارة .
11ـ إنشاء ثلاجات لحفظ التمور .
12ـ إنشاء مصنع متكامل وحديث لتصنيع التمور.
أبرز مهام القطاع الزراعي.jpg


توفير مستلزمات الإنتاج وشبكة الري الحديثة بشكل دائم ومستمر.
أن يكون القطاع الزراعي من خلال المشروعات الزراعية ضمن روافد الأمن الغذائي بالمملكة العربية السعودية.
إعداد الخطط والاستراتيجيات القصيرة والمتوسطة والطويلة المدى لمشاريع القطاع الزراعي والالتزام بمحدداتها ومتابعة تنفيذها.
تطبيق التقنية المتطورة لإنتاج أجود أنواع التمور وفسائل النخيل طبقاً للموا صفات الفنية والمعايير العالمية.
تسويق التمور وفسائل النخيل وصرف ريعها في الأعمال الخيرية بما يحقق خدمة المجتمع وفق رؤية الموقف.
التسويق والتوزيع وذلك بإيجاد فريق تسويقي متكامل وذي خبرة ومهارة عالية في تسويق المواد الغذائية وخاصة التمور وفتح منافذ للبيع في مختلف مناطق المملكة.
البحث والتطوير فيما يتعلق بإنشاء مشاتل لغرس الفسائل وتوفيرها على مدار العام وإعداد الأبحاث في كل ما يتعلق بالنخيل والتمور والمنتجات الثانوية لهما.

1- إتباع ما يعرف بالزراعة النظيفة، والتي لا تستخدم فيها المبيدات الكيميائية إلا في حالات الضرورة وحسب إشتراطات الزراعة النظيفة، مع اختيار المبيدات الآمنة، وإيقاف استخدامها قبل تلون الثمار بوقت كاف.
2- تحمل مسئولية تطوير الإنتاج للمحافظة على ثقة المستهلك التي اكتسبت بطرح وتوزيع التمور ذات الجودة العالية والنوعية الفاخرة، وتوفير أفضل أنواع فسائل النخيل المطابقة للمواصفات الفنية والمنتخبة وفق أحدث البرامج العلمية والمكافحة المتكاملة والتغذية المتوازنة.
3- إدراكاً من الإدارة الزراعية بأهمية تنمية الكوادر البشرية والسعي للارتقاء بمستواهم¬ وخاصة مشرفي المشاريع والقطاعات¬ لذلك يعسى القطاع الزراعي دائماً لعقد ندوات علمية تثقيفية لهم ودورات تدريبيه في معاهد متخصصة وإصدار نشرات فنية شهرية تتناول برامج خدمة النخيل الشهرية والموسمية.
4- القيام بإعداد التجارب العلمية المختلفة والأخذ بنتائجها عند اتخاذ القرارات، وتطبيق نتائج البحوث والدراسات التي تتلاءم مع ظروف المشاريع الزراعية.
5- المساهمة في التطور العلمي من خلال المشاركة في المحافل العلمية المتعلقة بالنخيل والتمور ومكافحة الآفات وتغذية النبات الاستفادة من كل ما هو جديد في هذا المجال.